×

صيدا على عجلة من التطور السياحي

التصنيف: خرائط

2013-05-13  02:08 م  7898

مركز هلال للإنتاج والتوثيق

جريدة صيدانت /هبه أبو عيسى

السياحة في صيدا على عجلة من التطور وذلك من خلال المشاريع التي تشهدها مدينة صيدا ،وخاصة مع بدء الإعلان عن إقامة فندق خمس نجوم لاستقبال السائحين والمغتربين واقامة الحفلات ،وهذا يحصل من خلال شركات السياحة الموجودة في مدينة صيدا التي لها الدورالأكبر في تطوير هذه السياحة

 شركة الأسعد للسياحة والسفر تقوم بدور كبير في تطوير هذا القطاع السياحي في المدينة ،وهذا من خلال التواصل مع المغتربين والزوار من الخليجيين والأجانب خاصة أن صيدا الأسطورة السياحية تتمتع بكل المقومات الاساسية التي تجعلها مدينة سياحية بامتياز يميزها عن مثيلاتها من المناطق الساحلية اللبنانية ،وذلك لما تضمه من  مواقع واماكن ومناطق أثرية وتراثية وحضارية وفينيقية ،تراثها تجاوز حدالوصف ومعالمها الأثرية تفوقت عن سابقاتها من مناطق سياحية فالسياحة عرفت وانطلقت من صيدا ومن أبراج صيدا العالية

،جريدة صيدا نت أرادت أن تعكس هذه الصورة السياحية و دور السياحة في صيدا من خلال حوار لها مع صاحب شركات الأسعد للسياحة والسفر هشام الأسعد الشخص الذي بدأت صيدا مشوارها السياحي معه ومن خلاله  

سيد أسعد متعارف منذ سنين عن شركتكم أنها دائما في مقدمة شركات السياحة والسفر في منطقة صيدا وماحولها حدثني عن مراحل وبدايات بروز شركتكم على الساحة اللبنانية ؟

 تأسست هذه الشركة منذ عشرون سنه تقريبا ونحن مارسنا عملنا بشكل جدي وواظبنا على التقدم السياحي حتى وصلنا إلى هذه المرحلة في لبنان ،كما يوجد لدينا ثلاث فروع فرع في صيدا موجود في بناية الدندشلي وفرع آخر في عبرا والثالث في صور ونحن نعمل في قطاع السياحة ،ونركز على الرحلات السياحية واصدارات تذاكر السياحة والسفر ،والعمل الأساس هو في تنظيم الرحلات السياحية لكل مناطق السياحة بالعالم والمعروف أن كل الدول تهتم بقطاع السياحي الذي كان جزء كبير منه في المناطق السورية ،إلا أنه نتيجة الذي جرى مؤخرا في سوريا تأثر الوضع السياحي و الاقتصادي بشكل كبير في لبنان ،خاصة أن السياحة تتطلب وضعا اقتصاديا جيدا جدا وتتطلب تقدم اقتصادي لكي يستطيع الشخص أن يقوم برحلة إلى أي بلد يريد

أين صيدا على الخارطة السياحية ومادور شركتكم في إبراز هذا الدور السياحي ؟

صيدا ليس لها مكان على الخارطة السياحية ،إلا أن فيها أماكن سياحية فقد حفظنا نحن كصيداويين النشيد الوطني المخصص لزيارة قصر عودة ودبانه وخان الفرنج ،وتعودنا دوما أن نتصل بهم كي يهيئوا لنا الدخول إلى المكان ،أؤكد أن صيدا بحاجة إلى تنظيم سياحي لتتواجد على الخارطة أنا لدي وكلاء أجانب كثيرون للأسف لا يستطيعون المجي إلى صيدا لأنها لا توجد فيها المنامه اللازمة لهم فيضطرون للذهاب إلى صور وبيروت ،هل يعقل أن صور التي تبلغ مساحتها ربع مساحة صيدا يوجد فيها مطاعم وفنادق ومرابع ليليه تفوق صيدا بأميال وتستقطب كافة الناس إضافة إلى أن الوضع الأمني أيضا مؤثر وبشكل كبير على الوضع السياحي في صيدا ونحن حاولنا نقاش هذه النقطة ومعالجتها ولكن لا يوجد أي رد على ذلك ،أما بالنسبة لدورنا فهو يبدأ عندما يأمنوا لنا بنية تحتية في صيدا نستطيع عندها أن نجلب السياح إلينا فنحن بحاجة إلى مرافق سياحية مؤهلة لجذب السائح ،مثلا أنا إذا بدي جيب سياح أجانب إلى صيدا كيف سأؤمن منامتهم بعد أن أعود بهم من مطاعم صيدا

 

برأيك ماهي متطلبات السياحية التي تساهم في تطور الوضع السياحي في صيدا على العموم وشركات السياحة خصوصا ؟

الوضع الأمني أثر بشكل كبير على السياحة إلا أن صيدا يوجد فيها مقومات سياحيه ، يوجد فيها بنية سياحية لتستقبل السياح تفتقد لذلك فهي بحاجة على الأقل لفندق جميل ملفت للسياح ،نعم هناك فندق صغير ولكنه غير جاذب لأي سائح من السياح القادمين من خارج صيدا ،فبدلا من أن يأتي السائح ليرى جمالية صيدا وفنادقها ومطاعمها ،يقوم بالذهاب لبيروت أو جزين أوصور لكي يستمتع بوقته ويقوم بالتسوق بالشكل المطلوب ،فصيدا عاصمة الجنوب التي يتحاكى الجميع بجماليتها ورونقها السياحي والتي يوجد فيها القلاع والمدينة القديمة هي بحاجة أكثر من غيرها إلى تقدم سياحي أكثر من التقدم الذي هي فيه الآن

 

مؤخرا هناك تطور لوضع السياحي في صيدا خاصة أنه سيقام متحف وطني وفندق وغيرها من المشاريع السياحية هل برأيك ذلك سيطور الوضع السياحي ؟

نعم هذا المفروض هذه الخطوة الأولى لكي تتطور صيدا سياحيا واقتصاديا ،خاصة أن صيدا كانت تعتمد بشكل أساسي على منطقة الجنوب سياحيا إلا أنه ،ونتيجة بعض الاستفزازات الأمنية والتنظيمية في صيدا تخلت منطقة الجنوب عن صيدا ،واقتصرت على اكنفائها الذاتي وللأسف أن إبن الجنوب كان عنده هوس كبير بالتسوق في شوارع صيدا وأرجائها إلا أنها افتقدته بهذه الاستفزازت ،فلا يوجد سوى حل واحد لتطور صيدا العمراني هو العمل السياحي وافتتاح مرفأ سياحي وزيادة عدد المطاعم والاهتمام بالتنظيم الأمني ،بهذه الطريقة يتواجد أمان اقتصادي وأمني في ذلك الوقت أنا متأكد أن صيدا ستكون رقم واحد في جلب السائحين برا وجوا والدورة الاقتصادية ستفرض نفسها عليها على الأغلب ،وذلك لأن صيدا فيها مقومات طبيعية تفوق كافة المناطق المتواجدة في لبنان ،ولكن تطلب قليل من التطور العمراني لتضمن تقدمها السياحي على مدى الحياه وأنا أشجع وأثمن دور بلدية صيدا على إزالة مكب النفايات الذي يشوه البيئة البحرية خاصة أن لدينا جزيرة تتمتع بكل مقومات السياحة البحرية كما بلغني بأنه سيقام هناك فندق من خمس نجوم مكان فندق صيدون التاريخي إن حصل ذلك فهو من أهم مقومات السياحة التي ننادي بها .

دور شركتكم في الدورة الاقتصادية و السوق الاقتصادي في صيدا وكيف تساهم في توظيف العمالة داخل صيدا ؟

_نحن شركتنا تضم عدد كبير من الموظفين خاصة من منطقة صيدا ،إضافة إلى أن لدينا ثلاثة فروع تتطلب عددا كبيرا من الموظفين ،وذلك لأننا نعمل في المجال السياحي وتنظيم الرحلات التي تتطلب يد عاملة قوية ومتمرسة ،وبالتأكيد نحن لنا دور كبير في توظيف العمالة القاطنين في صيدا وذلك يهمنا كثيرا فانا حتى الفرع الذي في صور يوجد لدي موظفين من صيدا يعملون به بالرغم من أن شركتنا تعرضت لضغوط كبيرة إلا أننا والحمد لله وصلنا إلى هذا الحد من النجاح ،والكل يتفاجأ عندما يأتون من بيروت أن شركة الأسعد قادرة على ان تدبر أمور شركتها ومصاريف شركتها داخل صيدا ،وعلى أثر ذلك نحن لا نطلب شيئ لممارسة عملنا بشكل أفضل سوى تهدئة الوضع الأمني وتهيئة بنية سياحية نستطيع من خلالها أن نطل إلى الخارج ونحن نعمل على تشجيع السياحة الداخلية داخل المدن اللبنانية واذا استقر الوضع الامني انشالله سنعتمد على جذب السياح من دول الاغتراب الي مدينة صيدا

 
 
 
 

أخبار ذات صلة

إعلانات

إعلانات متنوعة

صيدا نت على الفايسبوك

صيدا نت على التويتر

تابعنا