×

ندوة تحت عنوان: "إبحار في أدب الكاتبة جومانا طاهر" في بلدية صيدا

التصنيف: ثقافة

2017-02-21  11:41 ص  2243

أقيمت في قاعة بلدية صيدا ندوة ثقافية تحت عنوان: "إبحار في أدب الكاتبة جومانا طاهر" شارك فيها الشاعر الفنان عبدالحليم حمّود، الشاعرة الدكتورة غنوة الدقدوقي والكاتبة جومانا طاهر (ورد)، وقدّم الندوة الأستاذ حسين الجبيلي، وذلك بحضور نخبة من المثقفين والأدباء والشعراء والمهتمين.
افتتحت الندوة بالنشيد الوطني اللبناني ثم تحدّث الأستاذ حسين الجبيلي مرحباً بالحضور ومستعرضاً إصدارات الكاتبة وانجازاتها في المجال الأدبي.
وتحدث الشاعر الفنان عبدالحليم حمود وقال: وردعلىورقتشبهذاتهافيالحقيقة،إناقةالملبسوإناقةالحرف،تكتببأسلوبغيرتقليدي،تتبعذاتهاوتصنعأسلوبها،فرضتجرأتهاعلىمنيقرأها،فينصوصهاتكمنالبساطة،لكنفينهايةالنصتكمنالفكرة.
ثم تحدثت الشاعرة الدكتورة غنوة الدقدوقي وقالت: وردكاتبةصادمة،صادقة،تكتبحقيقتها، نضجتكثيراذاتيتم،فصنعمنهاانسانةمختلفة. ورد،كتبتكيتصنععالماًأفضلمنواقعناالأليم.
وقالتالكاتبةجوماناطاهرفيكلمتها بعد أن رحبت بالحضور وشكرتهم:لاحياةلكاتبدونأحباءلحرفهوأبجديته،ولاحياةلكتابدونمنيقرأه،يتمعنبه،يستخلصمنهالعبرةوالحكمة.
وأضافت، ثلاثة دواوين هي عصارة قلمي وما زلت أشعر أنّي طفلة تحبو في عالم الكتابة، ما زلت اشعر أنّي هاوية حبر وورق فقط، في كل ما كتبت كان قلبي يكتبه، وكانت التفاصيل حولي تتكلم عن السطور، كتبت عن الحياة بكل ما فيها، كتبت عن الأوطان العربيّة حيث في كل وطن تسكن قضية، وفي كل قضية يموت وطن، كتبت عن حكايا الحب، عن شغف اللقاء وألم الفراق، كتبت عن عظمة الشهداء حيث تصغر الكلمات وتصمت الأفواه وتنحني الرؤوس والأعناق، كتبت عن كل شيء أراه وأسمعه، أشعر به، فلايعيشقلملايلامسالقلبولايدغدغالروحولاينصفالإنسانوالإنسانية.
ثم القت على الحضور بعض من كتاباتها وقصائدها، قبل أن توقع إصداراتها الثلاثة للحضور.
 

أخبار ذات صلة

ساحة النجمة الآن بث مباشر

إعلانات

إعلانات متنوعة

صيدا نت على الفايسبوك

صيدا نت على التويتر

تابعنا