×

السعودي : يا بحر ما يهزك موج ...التصويب على بلدية صيدا في زمن الإنتخابات لن ينفع فالبلدية تصفق بيد واحدة

التصنيف: بلديه صيدا

2017-07-21  05:27 م  1182

 

أكد رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي بأن "البلدية ماضية في تنفيذ المشاريع لمصلحة مدينة صيدا وأنه إذا كان أسهل شيء التصويب على البلدية في زمن الإنتخابات فإن ذلك لن ينفع " ويابحر ما يهزك موج "، كما أن البلدية بيد واحدة تصفق".

بدعوة من جمعية أصدقاء شاطىء وزيرة صيدا، وفرقة الموسيقار الصيداوي الشاب حسن عبدالجواد، وشركة فرونت رو ، وبرعاية بلدية صيدا، عقد في قاعة الحاج مصباح البزري في القصر البلدي في صيدا مؤتمر صحافي خصص لإطلاق فعاليات الحفل الموسيقي الذي سيقام على زيرة صيدا الخميس القادم 27 تموز الجاري للموسيقار حسن علي عبدالجواد، برعاية رئيس البلدية المهندس محمد السعودي، وهو حدث يقام لأول مرة على الزيرة الواقعة في البحر قبالة الساحل الصيداوي.

تحدث في المؤتمر الصحافي رئيس جمعية أصدقاء شاطىء وزيرة صيدا الأستاذ كامل كزبر، والموسيقار والمؤلف الموسيقي الشاب حسن علي عبدالجواد ورئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي.

وحضرة المؤتمر الصحافي السيدة نادين الترياقي مديرة مكتب الرئيس فؤاد السنيورة، أعضاء المجلس البلدي : رئيس الشبكة الرياضية في صيدا والجوار ورئيس اللجنة الرياضية في المجلس البلدي الحاج حسن الشماس والمهندس محمود شريتح والمهندس محمد البابا، السيدتان نادين كاعين وأية الصعيدي عن شركة فرونت رو منفذة الحفل، الملازم اول شربل واكيم عن مفرزة شواطىء صيدا والزهراني ، ممثلين عن القطاع البحري ومراكب النزهة، و ممثلي المؤسسات والشركات الراعية للحفل وشخصيات.

كزبر

إستهل المؤ تمر بالنشيد الوطني اللبناني، فترحيب من عريف الحفل الأستاذ طارق أبوزينب، فكلمة الأستاذ كزبر الذي إعتبر بان ما يجري من فعاليات على زيرة صيدا يحكي قصة نجاح تبعد بين 400 لـ 500 متر عن شاطىء المدينة حيث صخرة الزيرة السياحية، التي لها إرتباط وثيق بالمدينة وأهلها وفعالياتها ، ومع مرفأ المدينة وما له علاقة بقطاع الصيد والبحر.

وقال : فكرنا بعمل مشاريع تعود بالفائدة على هذه الجزيرة ومن هنا انطلقت فكرة اقامة امسية موسيقية على هذه الجزيرة لتكون باكورة اعمال فنية تراثية ثقافية للمدينة وهي أمسية للموسيقار الصيداوي الشاب المؤلف الموسيقي حسن علي عبدالجود الذي سبق وأن أحيا حفلا موسيقيا رائعا قبالة قلعة صيدا البحرية.

واستعرض كزبر عمل الجمعية لتعزيز المرفق البحري لصيدا في الزيرة وما قامت به من مشاريع هامة لإعادة المكانة التاريخية والمعنوية للزيرة وهذا ما كان ليتحقق لولا الدعم الرئيسي والتبني من رئيس بلدية صيدا الاستاذ محمد السعودي لهذه الجمعية ولمشاريعها.

وتوجه كزبر بالشكر لكل من وقف إلى جانب الجمعية وخصوصا دولة الرئيس فؤاد السنيورة ومعالي النائب السيدة بهية الحريري ورجال أعمال ومؤسسات مدينة صيدا وفعالياتها لدعمهم لمشاريع الجمعية، وأيضا الشكر موصول لأصحاب لشركة داني خوري وللشيخ زياد حبيش، ولمدير عام النقل البري والبحري الأستاذ عبدالحفيظ القيسي ، ولرئيسة مرفأ صيدا السيدة ميريام سليمان والقوى الأمنية ولأصحاب مراكب النزهة وللعاملين في القطاع البحري ولمفرزة شواطىء صيدا والزهراني والجنوب، ولمختلف وسائل الإعلام .

 كما توجه بالشكر للفنان الحبيب الموهوب الشاب حسن عبد الجواد وفرقته ولوالده الدكتور علي عبد الجواد، الذين قدموا هذا المشروع ليكون دعما للجمعية ولتحسين اوضاع زيرة صيدا

 وقال: لقد كان لدينا تحد باقامة هكذا نشاط بصيدا وبزيرة صيدا تحديدا، ولكن اقامة هكذا نشاط يعتبر الاول من نوعه ليس بصيدا وانما في لبنان هو تحدي كبير وهذا التحدي لم نستطع القيام به لولا ايضا الدعم الذي اخذناه من المؤسسات الراعية لأن العائق المادي كان أساسيا وتذلل بفضل الرعاة.

 وقال: لدينا الكثير من المشاريع لزيرة صيدا مثل الحديقة المائية ، وتعليم الغطس ، ونشاطات ثقافية هادفة، من أجل وضعها على الخارطة السياحية في لبنان، ولتشكل عامل جذب من كافة المناطق اللبنانية وللسواح العرب والأجانب أيضا .

وشكر كزبر الرعاة والممولين للحفل الموسيقي كالتالي:

بلدية صيدا – شركة دنش للمقاولات والتجارية – سمانا للسياحة – بنك سرادار – ستانش ماشينري – محمود دندشلي – مجموعة اليمن – شركة حسن عنتر للكهرباء – NTCC - معطي غروب – ياراز غاردن - وراديو الشرق وتلفزيون المستقبل وجميع وسائل الإعلام.

 

أخبار ذات صلة

ساحة النجمة الآن بث مباشر

إعلانات

إعلانات متنوعة

صيدا نت على الفايسبوك

صيدا نت على التويتر

تابعنا