×

د. ناصر حمود نعى المصور هاشم المدني: فقدناه صديقاً ومثقفاً ومصوراً مبدعاً

التصنيف: وفيات

2017-08-09  06:42 م  98

نعى منسق عام تيار المستقبل في الجنوب الدكتور ناصر حمود عميد المصورين الفوتوغرافيين في صيدا والجنوب هاشم المدني متوجها بالتعزية الى اولاد وعائلة الفقيد والى الصيداويين جميعا .
وقال الدكتور حمود : ببالغ الأسى ننعى المرحوم هاشم المدني عميد المصورين الفوتوغرافيين الذي فقدناه صديقاً ومثقفاً ومصوراً مبدعاً .. ترك بعدسته بصمة في ذاكرة صيدا وذاكرة هذا البلد .. فعلى المستوى الشخصي تجمعني به ذكريات منذ كنت شابا يافعا وعندما كانت العائلات تذهب اليه في الأعياد ليتقط الصور التذكارية لها فيستقبلهم بأناقته المعهودة وبابتسامته غير المصطنعة فكان يدخل الفرحة الى قلوب الناس ويقوم بعمله بفرح وسعادة كبيرين . ولا زلت اذكر عندما كان يتنقل بعض الأحيان في بعض احياء صيدا وبساتينها ملتقطا صورا للطبيعة او للناس .. ومع تقدمه في السن وتطور مجاله ، تغير دوره قليلاً لكنه لم ينغلق عن الناس ، وانا واكبته خلال العقدين الأخيرين كمريض وتعرفت اليه عن قرب فاكتشفت فيه ذلك الانسان الخلوق والمثقف المنفتح على الجيل الجديد من المصورين ولا سيما الشباب ففتح مكتبته وارشيفه وشرع خبرته المهتمين بتاريخ التصوير وتوثيق صور المدن . بالاضافة الى انه مع هؤلاء الشباب وخاصة مع الصديق رامي الزعتري انجزوا كتباً عن التصوير وخاصة بالأبيض والأسود .ولا يمكن الحديث عن هاشم المدني دون ان نذكر ما راكمه من ابداعات في مجال التصوير الفوتوغرافي حيث ضُمت مجموعته لمجموعة عربية ودولية اعطت فكرة حضارية جدا عن صيدا ولبنان ، ولا يمكن ونحن نستحضر هذا الفنان المبدع في مجال التصوير ، الا ان نذكر ايضا ابناء جيله من الرعيل الأول من المصورين الفوتوغرافيين في صيدا ومنهم المرحوم أنيس السوسي وآل السوسي وآل البني وغيرهم ممن كانوا عمداء في التصوير الفوتوغرافي وسباقين في تعليم كل المصورين في صيدا والجنوب وتركوا بصمات مضيئة في هذا المجال وساهموا بشكل مباشر وغير مباشر في توثيق وحفظ ذاكرة المدينة وحقبات هامة من تاريخ لبنان الحديث .

أخبار ذات صلة

ساحة النجمة الآن بث مباشر

إعلانات

إعلانات متنوعة

صيدا نت على الفايسبوك

صيدا نت على التويتر

تابعنا