×

قطر مستعدة لتلبية المطالب الـ13 التي قدمتها دول الخليج،

التصنيف: مواضيع حارة

2017-09-08  11:54 ص  174

أعلن أمير الكويت الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح، أن «قطر مستعدة لتلبية المطالب الـ13 التي قدمتها دول الخليج، ونحتاج للجلوس معاً للتباحث»، فيما ابدى الرئيس الأميركي دونالد ترامب، استعداده للتدخل والوساطة في الأزمة، معرباً عن اعتقاده بإمكان التوصل إلى اتفاق سريعاً.

جاء ذلك خلال مؤتمر صحافي في البيت الأبيض في واشنطن، قال الشيخ الصباح خلاله: «تلقينا جواباً قطرياً يؤكد الاستعداد لبحث المطالب الثلاثة عشر للدول العربية». وحض على ضرورة «سرعة حل الأزمة»، كاشفاً عن «استبعاد الخيار العسكري» نهائياً في التعامل مع الموقف، ومعرباً عن تفاؤله بقرب حل الأزمة.

ونقلت وكالة «كونا» عن الشيخ صباح الأحمد الصباح قوله: «الكويت ضامنة لقطر، ونثق في قدرتنا على إعادتها للتحليق داخل السرب الخليجي»، مضيفاً: «حكمة أخواننا في الخليج تجعلهم أكثر تقديراً للوضع الذي تمر فيه المنطقة».

بدوره، دعا ترامب، الكويت إلى مواصلة وساطتها لحل الأزمة، معرباً عن أمله في «عودة العلاقات الطبيعية بين دول الخليج»، وقال: «إذا تسنت لي المساعدة في التوسط بين قطر والإمارات والسعودية على الأخص، فإنني سأكون مستعداً لفعل ذلك، وأعتقد أنه سيكون لديكم اتفاق على نحو سريع للغاية».

وأضاف: «ناقشنا الوضع في المنطقة والخلاف المؤسف بين الأشقاء في الخليج، وكذلك جهودنا المشتركة بالتعاون مع المجتمع الدولي لمكافحة الإرهاب وتجفيف منابع تمويله»، موجهاً الشكر إلى الكويت «على جهودها في المساعدات الإنسانية، والحرب ضد داعش».

وحض ترامب، كل دول المنطقة، على شن حرب ضد التنظيمات التي تقتل الأبرياء، موضحاً أن الكويت تشاطر المعلومات الاستخباراتية لمكافحة الإرهاب مع مكتب التحقيقات الفيدرالي. وأعلن أنه بحث مع أمير الكويت جملة من المشروعات المشتركة، مؤكداً أن إدارته ستعمل على «تسهيل صفقة بيع طائرات مقاتلة أميركية للكويت».

وفي سياق آخر، اعتبر ترامب أن هناك «فرصة» لتحقيق السلام من خلال الجهود الأميركية الجارية لإنهاء النزاع الإسرائيلي الفلسطيني. وقال: «أعتقد أن هناك فرصة لتحقيق السلام. سنبذل أقصى جهودنا». وأضاف «يقولون إنه الاتفاق الأكثر تعقيداً والأكثر صعوبة، لكنه أمر يُمكن ان يحصل، وأعتقد أن العلاقات التي لدينا مع الطرفين يمكن أن تساعد» في ذلك.

وتابع ترامب «لدينا أشخاص موهوبون جداً يعملون على هذا الملف»، مؤكداً مشاركة السفير الأميركي في إسرائيل تشارلز فريمان في هذه الجهود ولكن من دون أن يسمي صهره ومستشاره جاريد كوشنر الذي كان قد زار إسرائيل مجدداً نهاية آب الجاري.

وكان الشيخ الصباح استهل المؤتمر الصحافي قائلاً إنه أجرى والرئيس ترامب «محادثات معمقة وشاملة عكست عمق علاقاتنا الثنائية في جميع المجالات السياسية والاقتصادية والعسكرية والأمنية»، مشيداً بما لمسه «من التزام الولايات المتحدة بأمن دولة الكويت».

واضاف: «لقد ناقشنا الوضع في المنطقة، وفي مقدمة ذلك الخلاف المؤسف بين الأشقاء في الخليج وجهودنا لتطويقه، وما حظينا به من دعم دولي لهذه الجهود، كما ناقشنا جهودنا المشتركة وبالتعاون مع المجتمع الدولي في مكافحة الإرهاب، وتجفيف منابع تمويله، وأود أن أشيد في هذا الصدد بالدور البارز الذي تقوم به الولايات المتحدة في مكافحة الإرهاب، ولا سيما ما تحقق أخيراً من انتصارات عليه».

وأشار إلى أن المحادثات تناولت «الوضع في العراق والأوضاع المأسوية في كل من سوريا واليمن وليبيا، وأكدنا على ضرورة وضع حد للاقتتال الدائر هناك عبر الحوار بين الأطراف المُتنازعة، وأكدنا على ضرورة اضطلاع مجلس الأمن بمسؤولياته في حفظ الأمن والسلم الدوليين الذي يُمثل استمرار تلك الصراعات تهديداً مباشراً لهما، ولقد أكدت على الرئيس ضرورة التحرك الدولي بشكل فعّال لوضع حد لمعاناة المسلمين في ميانمار».

وحول القضية الفلسطينية، أشاد أمير الكويت «بجهود الولايات المتحدة التي قامت بها أخيراً لتحريك عملية السلام، وأكدنا على ضرورة تضافر الجهود وصولاً إلى حل شامل ودائم لهذه القضية على أساس حل الدولتين ووفق قرارات الشرعية الدولية ومبادرة السلام العربية».

وكان سبق المؤتمر الصحافي محادثات بين الجانبين، تناولت بحسب وكالة الأنباء الكويتية الرسمية، «استعراض العلاقات التاريخية الراسخة بين البلدين، وسبل تنميتها وتعزيز أطر التعاون بينهما على كافة الأصعدة والمجالات».

كما تطرقت المحادثات إلى أهم القضايا ذات الاهتمام المشترك وآخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية لا سيما منطقة الخليج العربي ومنطقة الشرق الأوسط وتبادل وجهات النظر بشأنها والتأكيد على ضرورة نبذ الخلافات وتوحيد الصف ولم الشمل ودعم الجهود الدولية الساعية لمكافحة الإرهاب.

(أ ف ب، رويترز، كونا، سكاي نيوز، العربية)

أخبار ذات صلة

ساحة النجمة الآن بث مباشر

إعلانات

إعلانات متنوعة

صيدا نت على الفايسبوك

صيدا نت على التويتر

تابعنا