×

  فرص ومجالات الاستثمار في السودان بعد رفع الحظر  عنوان المنتدى الذي نظمته غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب بالتعاون مع السفارة السودانية في مقر الغرفة في صيدا .

التصنيف: إقتصاد

2017-10-25  02:56 م  412

صالح :  رفع العقوبات والحظر عن السودان خطوة سوف تسهم في التنمية الاقتصادية وتعيد هذا البلد قبلة للاستثمار على مختلف المستويات.
السفير السوداني علي الصادق علي  : الحظر على السودان كان جائرا واللبنانيون مرحب بهم في السودان لﻻستثمار في كل المجاﻻت .

نظمت غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب في مقر  الغرفة في مدينة صيدا وبالتعاون مع سفارة السودان في لبنان  منتدى  فرص ومجالات الاستثمار في السودان بعد رفع الحظر  وذلك بحضور السفير السوداني علي الصادق علي ، رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب السيد محمد صالح  وعدد من اعضاء مجلس ادارة الغرفة ، رئيس جمعية تجار صيدا علي الشريف ، نائب رئيس جمعية تجار النبطية حسن حسين ، وعدد من رجال اﻻعمال والصناعيين واصحاب القطاعات المنتجة في صيدا والجنوب اللبناني .

اللقاء استهل بكلمة ترحيبية لرئيس غرفة التجارة والصناعة في صيدا والجنوب محمد صالح  هنأ فيها
السودان حكومة  وشعبا على رفع العقوبات التي كانت مفروضة ﻻفتا الى انها  خطوة سوف تسهم في التنمية الاقتصادية وتعيد هذا البلد قبلة للاستثمار على مختلف المستويات.
مشيرا الى ان هناك قواسم المشتركة بين لبنان والسودان  ، خاصة في مجال الاغتراب وهجرة اليد العاملة المتخصصة نتيجة النزاعات التي شهدها البلدين
 
متمنيا من السودان  اﻻستفادة  من  التجربة اللبنانية الرائدة، إضافة الى تبادل الخبرات مع اللبنانيين المغتربين واكثرهم من اصحاب الخبرة الذين نجحوا في تأسيس مشاريع واسعة في الخارج وتشجيعهم على توظيفها في السودان.
أمﻻ ان يسهم هذا اللقاء  مع رجال اﻻعمال اللبنانيين بما يعزز فرص  الاستفادة من قدرات الجالية اللبنانية في دول الاغتراب لتوسيع دائرة نشاطها الصناعي و اﻻستثماري و التجاري في السودان ولبنان
 وختم صالح كلمته معربا عن استعداد الغرفة لتطوير  آليات التعاون والتنسيق مع  السفارة السودانية من  التشجيع اقامة مشاريع شراكة في كافة المجالات التجارية والصناعية والسياحية بين رجال الاعمال اللبنانييّن، وخاصّة الجنوبييّن منهم، ونظرائهم السودانيين.
بدوره السفير السوداني علي الصادق علي القى كلمة شكر فيها رئيس غرفة التجارة والصناعة والزراعة في صيدا والجنوب السيد محمد صالح على استضافة هذا المنتدى مؤكدا ان اللبنانيين الذين يعيشون في السودان هم في بلدهم وليس ضيوفا ﻻفتا الى ان الجالية اللبنانية في بﻻده يبلغ تعدادها فقط 600 معظمهم من الجنوب اللبناني .
السفير علي قدم شرحا مفصﻻ حول فرص اﻻستثمار المتاحة امام رجال اﻻعمال اللبنانيين في السودان ﻻسيما في مجاﻻت الزراعة والتجارة والصناعات التحويلية ﻻفتا الى ان بﻻده تختزن ثروات هائلة من الموارد الطبيعية مما يجعل من السودان مكانا مﻻئما لﻻستثمار المجدي على مختلف الصعد
 

أخبار ذات صلة

إعلانات

إعلانات متنوعة

صيدا نت على الفايسبوك

صيدا نت على التويتر

تابعنا