×

المفتي الشيخ سليم سوسان كلمة بالمناسبة فبارك بذكرى المولد النبوي الشريف ونوه بمبادرة روتاري صيدا

التصنيف: الشباب

2017-12-01  09:05 م  384

المصدر/ رأفت نعيم

  لمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف ، قام وفد من نادي روتاري صيدا بزيارة لمستشفى دار السلام للرعاية الاحتماعية التابع لجمعية جامع البحر الخيرية في صيدا معايدا بالمناسبة ومقدماً تجهيزات ولوازم خاصة للمستشفى وذلك بحضور مفتي صيدا واقضيتها الشيخ سليم سوسان وممثل رئيس بلدية صيدا المهندس محمد السعودي عضو المجلس البلدي محمد قبرصلي ونائب رئيس غرفة التجارة والصناعة المهندس عمر دندشلي.
وضم وفد الروتاري : مساعد محافظ المنطقة الروتارية 2452 محمد شرف الدين، المحافظ السابق الشيخ جميل معوض ومساعد المحافظ السابق جورج عازار ورئيسة نادي روتاري صيدا المحامية مايا غسان المجذوب والأعضاء" دانية الصلح ، السفير عبد المولى الصلح، نزيه كلش ، هشام الأسعد ، سليم بعاصيري ، نسرين عسيران ، ايمان بحسون". رئيس جمعية جامع البحر الخيرية الحاج طه القطب واعضاء الهيئة الادارية " الحاج احمد البابا ، مازن حشيشو وباسم زعتري ورئيس لجنة مشروع النارنج في الجمعية محمود السروجي وعدد من اعضاء لجنة الصديقات في الجمعية ورؤساء الاقسام وعدد من الموظفين الإداريين.
القطب
بعد جولة على اجنحة عدد من المسنين في الدار اطلع خلالها وفد الروتاري برفقة أسرة الجمعية على التجهيزات المقدمة من النادي ، القى رئيس الجمعية الحاج طه القطب كلمة ترحيبية عبر فيها عن الاعتزاز والشكر والتقدير لنادي روتاري صيدا وأندية الروتاري " الذين لم يتوانوا يوما عن الوقوف الى جانب الجمعية في تقديم الكثير من احتياجات الدار " وقال: ان هذا المستوى الراقي من الخدمة في هذا الصرح ما هو إلا نتاج عملكم ودعمكم ورعايتكم وحرصكم على ان تكون هذه المؤسسة في طليعة المؤسسات من حيث تقديم افضل الرعاية والخدمة لأهلنا الكبار من المسنين والعجزة والمعوقين . وان ما تقومون به من تكريس روح التعاون بين الجمعيات وألأندية الأهلية ، إن دل على شيء فاإما يدل على المقاربة التشاركية بيننا وبينكم في خدمة المجتمع والإنسان ، واسهامنا جميعا في العمل على تحقيق بعض الانجازات والتحديات في سبيل تحقيق الهدف الأسمى وهو تقديم العون للمحتاجين ومساعدة الفئات الأكثر احتياجاً على مواجهة صعوبات الحياة واضفاء البسمة على وجوه من هم بأمس الحاجة اليها . واليوم نلتقي مرة أخرى واياكم لنعلن عن استلام 12 تلفزيوناً و12 طاولة متحركة للأسرة من نادي روتاري صيدا . فشكرا لكم على دعمكم ومساعدتكم الدائمة لجمعيتنا على أمل ان نكمل المسيرة سوياً للوصول الى الأهداف السامية التي نتوق لتحقيقها وهي خدمة الإنسان وتحصين المجتمع من كل الآفات والعمل على التكامل الإجتماعي طريقا للخير والإحساس بالآخرين .
المجذوب
وتحدثت رئيسة نادي روتاري صيدا المحامية مايا غسان المجذوب فاستهلت كلمتها بتقديم التهنئة لأسرة الجمعية بمناسبة ذكرى المولد النبوي الشريف متوقفة عند معاني هذه المناسبة المباركة فقالت : نحتفل اليوم بعيد المولد النبوي الشريف الذي يشكل نقطة تحول مصيرية في عالم البشرية انطلاقاً من الجزيرة العربية، من عالم الجهل والتخلف والطغيان وعبادة الأصنام الى عالم السماحة والرحمة والهدى والضياء والعدل ،
عيد مولد النبي محمد ( ص) هو فرصة لذكر اعظم عظماء التاريخ، هو فرصة لإستعادة مبادئه ومواقفه وللإشادة بشخصيته وايمانه وشجاعته وقوته وكرمه وأخلاقه وتشريعه، لعله يخف الفساد قليلاً وتقوى النزاهة ، يخف الظلم وتقوى العدالة ، يخف التطرف ويقوى الإيمان ، يخف التوتر وتهدأ النفوس ، يخف الظلام ويشع النور .
لعله يعود لبنان كما يستحق ان يكون ،بلد المحبة والخير والجمال ، بلد الحق والسلام ، ونحن كروتاريين الذين ننشد نشر ثقافة السلام في العالم ونتمسك بقيم الاستقامة وتعزيز المثل العليا والنوايا الحسنة بالتعامل، أكيد أكثر من بديهي ان نحتفل بهذه المناسبة السعيدة ويحلو الاحتفال مع جمعية جامع البحر الخيرية وفي دار السلام عبر تقديم تجهيزات من نادي روتاري صيدا لمستشفى دار السلام الكريمة فنساهم بشكل مباشر في تقديم الرعاية المطلوبة للمسنين الذين تستضيفهم الدار ونحقق اهداف نادي روتاري صيدا هذه السنة بتفعيل التعاون مع كافة جمعيات المجتمع المدني في سبيل تقديم الخدمة الإنسانية ،
وعلى أمل ان يكون العطاء هو دائما عنوان دائم وأساسي للتعاون بين البشر،أشكر كل زملائي الروتاريين الذين شرفونا على اختلاف مقاماتهم لمشاركة روتاري صيدا هذه المناسبة السعيدة ، وأشكر دار السلام ممثلة برئيس جمعية جامع البحر الخيرية والهيئة الإدارية وكل العاملين فيها على حسن الاستضافة وأشكر سماحة المفتي الشيخ سليم سوسان على بركة حضوره معنا،وكل عيد مولد نبوي شريف وأنتم ونحن والروتاري وصيدا ولبنان بألف خير .
سوسان
وألقى المفتي الشيخ سليم سوسان كلمة بالمناسبة فبارك بذكرى المولد النبوي الشريف ونوه بمبادرة روتاري صيدا وقال: لا شك ان هذا البلد يمر الآن بظروف دقيقة وصعبة ، انعكست على الأوضاع الإجتماعية والانسانية في مدينتنا صيدا، لأننا لسنا جزيرة معزولة ، بل نتأثر بكل المحيط من حولنا . ان هذه المدينة الطيبة صيدا بكل رموزها وبكل هيئاتها ومؤسساتها ، عاشت وما زالت تتكافل فيما بينها ، كبيرها يعطف على صغيرها وغنيها يساعد فقيرها ، ولدينا مؤسسات وجمعيات وهيئات تعمل في هذا الحقل وفي هذا المجال . الى جانب ان على كتف هذه المدينة مخيم عين الحلوة الذي يعيش أهله في ظروف انسانية صعبة للغاية ، وهذه المدينة تتحمل تداعياته اوضاعه الإنسانية لجهة المساعدات والمعونات الى جانب ما يعانيه لبنان من قضية المهجرين السوريين ، وتحملت هذه المؤسسات والجمعيات والهيئات الانسانية اكثر من قدرتها على التحمل ، وهي الآن بحاجة لمد يد العون اليها حتى تستطيع ان تقوم بواجبها الإنساني والإجتماعي بصرف النظر عن السياسة . نتكلم عن هذا الانسان الذي كرمه الله ، وأراد الله له ان يعيش في هذه الدنيا بحرية وكرامة الوجود حتى يستطيع ان يؤدي دوره كما أرادته كل الأديان السماوية وكما أراده الاسلام والمسيحية . وأنتم الآن في جمعية جامع البحر الخيرية العريقة التي وقامت وعملت واجتهدت ونشطت في أداء دورها ولكن كما تعلمون أن المساعدات الحكومية تبقى قليلة ، فحصنها وحضنها ورعاها المجتمع المدني في المدينة . نثمن دور الروتاري وما تقومون به ، وكل الذين كانوا من مدينتنا هم نخبة ومنهم الذين لعبوا دوراً مع هذه المؤسسة الانسانية . والآن على رأس النادي السيدة الفاضلة مايا المجذوب ، ولن تكون آخر العنقود . فالشكر كل الشكر أولاً لله ، ثم لكم ، ومرحباً بكم في هذه المدينة وفي هذه الدار بين أهلكم وأخوانكم ، ونتمنى ان تعملوا دائماً على مساعدة الإنسان في هذه المدينة لأننا نتحمل الكثير الكثير في صيدا .
المصدر/ رأفت نعيم

أخبار ذات صلة

إعلانات

إعلانات متنوعة

صيدا نت على الفايسبوك

صيدا نت على التويتر

تابعنا